الثلاثاء، 18 نوفمبر، 2008

رباعيات مسافرة (6)

يا عمرى أنا خنتك لما التقيت الموت
.
وبصمتى عيشتك صارخ بأعلى الصوت
.
لا جنونى راح يفنى لنهاية المشوار
.
ولا عقلى بيفكر ينطق بأى سكوت
.
وعجبى..!!

ليست هناك تعليقات: